فنان نيجيري يصنع مجسمات للمعالم الشهيرة باستخدام السباجيتي

يصنع فنان نيجيري نماذج لمعالم سياحية شهيرة باستخدام عيدان السباجيتي وبدأ هذا الأمر مع فرض البلاد العزل العام في مارس آذار لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

هذه المجسمات الصغيرة لبعض من أشهر المعالم السياحية من مختلف البلدان مصنوعة من واحدة من أكثر الأكلات المفضلة في العالم ألا وهي السباجيتي.

وصنع المجسمات غير الصالحة للأكل بشق الأنفس الفنان والنحات المقيم في لاجوس أدرينتوميوا أوياتومي من عيدان المعكرونة.

وكان أول عمل له مستوحى من المعكرونة نموذجا لبرج إيفل. وصنعه في مارس آذار وهو أول شهر فرضت فيه نيجيريا العزل العام بسبب انتشار فيروس كورونا.

ومنذ ذلك الحين، صنع الفنان البالغ من العمر 33 عاما أكثر من خمسة نماذج لمعالم شهيرة مستخدما ما يزيد عن 25 ألف عود سباجيتي.

ويستغرق صنع العمل الواحد من يومين لثلاثة أيام وفقا لحجمه وتصميمه. وقال أوياتومي إنه حاول استخدام عيدان المكانس والثقاب لكن لم تخرج الأعمال بالشكل الذي أراده.

 

وإلى جانب أعماله الفنية بالسباجيتي، يعطي أوياتومي دروسا في الرسم والتلوين للأطفال.

ويقول أوياتومي إن الكثيرين لا يوافقونه على استخدام الطعام في الأعمال الفنية إذ يعيش معظم الناس في أكثر دول أفريقيا سكانا بأقل من ثلاث دولارات في اليوم. وتشهد البلاد ارتفاعا في معدلات التضخم.

ويعتقد البعض أن فنه مضيعة للطعام لكنه يرى أن ما يفعله مجرد تعبير عن أنه حتى لو كنت هشا فلا يزال بإمكانك الصمود عندما يتماسك الناس سويا ويقفون إلى جانب بعضهم البعض.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort