فلسطيني يقتل ابنته بعد أن هنأت والدتها المطلقة بالعيد

قُتِلَتْ شابةٌ فلسطينية تبلغ من العمر 21 عاما على يد والدها بسبب تواصلها مع والدتها المطلقة لتهنئتها بعيد الفطر.

وأوضح مركز الميزان لحقوق الإنسان في فلسطين، أن الفتاة القاطنة في مخيم الزوايدة وسط قطاع غزة، تعرّضت لضرب مبرح على رأسها وأنحاء متفرّقة من جسدها من قبل والدها ممّا أدّى إلى وفاتها.

وأثارت حادثة مقتل الفتاة الفلسطنية، استنكاراً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب روّاد مواقع التواصل بضرورة محاسبة الأب، للحد من ظاهرة العنف ضد النساء في قطاع غزة.

قد يعجبك ايضا