فقدان 19مدنياً حياتهم بغارات لطائرات مسيّرة على إقليم تيغراي

بعد أقلِّ من أسبوعٍ على غارةٍ جويّة استهدفت مخيماً للنازحين شمالَ غربيَّ إقليم تيغراي الإثيوبي، اتُّهِمَت قواتُ الحكومة الإثيوبية بتنفيذها… غاراتٌ جويةٌ جديدة على مناطقَ بالإقليم تخلِّف عشرات القتلى والجرحى.

موظفون في منظمات إنسانية ومصادرُ طبيّة عاملة في إقليم تيغراي، أفادوا بفقدان تسعة عشر مدنياً لحياتهم، وإصابة العشرات، بغارتَين نفّذتهما طائرتان مسيّرتان، يعتقد أنهما تابعتان لقوات الحكومة الإثيوبية.

المصادر قالت، إنّ سبعة عشر مدنياً فقدوا حياتهم وأصيب العشرات بغارةٍ لطائرةٍ مسيّرة على بلدة ماي تسيبري جنوبي إقليم تيغراي، بالتزامن مع فقدان مدنيَّينِ اثنين لحياتهما، وإصابة آخرين بغارةٍ مماثلة على بلدة هيوان جنوبيَّ مدينة ميكيلي عاصمة الإقليم.

وكان تسعة وخمسون مدنياً لقوا حتفهم وأُصيب المئات، بقصفٍ نفّذته طائرةٌ مسيّرة، على مخيّم “ديديبيت” للنازحين شمالَ غربيَّ إقليم تيغراي، والذي يأوي آلافَ النازحين الفارين من الصراع المستمرّ منذ أربعة عشر شهراً، حيث اتَّهمت جبهةُ تحرير تيغراي قواتِ الحكومة بتنفيذ الهجوم.

ورغم إعلان قوات الحكومة الإثيوبية، وقف هجماتها ضد إقليم تيغراي، بعد استعادة السيطرة على إقليمي عفر وأمهرة من قوات تحرير تيغراي، إلا أن وتيرة القصف بطائراتٍ مسيّرة على المناطق المدنية بالإقليم تزايدت بشكلٍ كبيرٍ مؤخّراً، حيث تُتَّهمُ القوّاتُ الحكوميّة بتنفيذ تلك الهجمات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort