فقدان 12 شخصاً لحياتهم جراء استمرار التصعيد في المنطقة العازلة

فقد 12 شخصاً حياتهم، جراء التصعيد المستمر لقوات النظام السوري والقوات الروسية ضمن المنطقة منزوعة السلاح خاصة بريفي حماة وإدلب لترتفع حصيلة الخسائر البشرية إلى أكثر من 240 شخصاً خلال أسبوعين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن اليوم الأعنف من موجة التصعيد المستمرة شهد تنفيذ نحو 1000 ضربة جوية ومدفعية وصاروخية من قبل قوات النظام والقوات الروسية على المنطقة.
وتركز القصف على مناطق إدلب والأرياف المحيطة بها، ومناطق الريف الشمالي والغربي والشمالي الغربي من محافظة حماة، بالإضافة إلى استهداف ريف اللاذقية الشمالي بقذائف المدفعية.
وأضاف المرصد أن القصف الجوي للطائرات الروسية وطائرات النظام، تسبب في دمار كبير في البنية التحتية وخروج أربعة مستشفيات ومركزين صحيين عن الخدمة، فضلاً عن استمرار حركة النزوح من المناطق المستهدفة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort