فقدان مدني لحياته وإصابة اثنين بريف محافظة درعا جنوبي سوريا

فقد مدني حياته وأُصيب آخر بجروح في ريف محافظة درعا الواقعة جنوبي سوريا، وذلك في إطار حالة الفوضى والفلتان الأمني التي تسود مناطق سيطرة الحكومة وخاصة درعا.

وأفادت مصادر محلية أن مدنياً فقد حياته وأُصيب آخر جراء مشاجرة بين مجموعة من الشبان تحولت إلى اشتباكات مسلحة في مدينة انخل بريف درعا الشمالي وسط حالة من التوتر والاستنفار في المنطقة.

كما أُصيب مدنيٌّ بجروح جرّاء استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مجموعة من اللصوص بعد أن قاموا باقتحام محله وسرقة ما بحوزته من أموال في مدينة نوى بريف درعا الغربي، فيما لاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة وفق للمصادر ذاتها.