فقدان مدني لحياته بغارات جوية روسية على ريف إدلب الغربي

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بفقدان مدنيٍّ لحياته جراء قصفٍ جوّي نفّذه الطيران الحربي الروسي على مناطق بريف إدلب الغربي.
وقال المرصد إنّ المقاتلات الروسيّة نفّذت عدّة ضربات جوّية استهدفت مناطق في محور الكبانة والخضر وجبل الأكراد شمال اللاذقية، ومناطق في البارة بجبل الزاوية جنوبي إدلب ومحيط قرية الكندة بريف إدلب الغربي، ما أسفر عن فقدان مدني من أهالي القرية لحياته.

هذا وكان المرصد السوري قد وثق الجمعة، مئةً وتسعًا وثلاثينَ ضربةً جوية نفّذتها الطائرات الروسية على مناطق متفرّقة في شمال غربي سوريا، منذ مطلع أيلول الجاري، أسفر بعضها عن فقدان مدنيين لحياتهم، وإصابة آخرين في مناطق من جبل الزاوية وقرى الحمامة وحرش الحمامة بريف حلب.

قد يعجبك ايضا