فقدان مدنيين لحياتهما تحت التعذيب بسجن صيدنايا بريف العاصمة السورية دمشق

فقد مدنيان حياتهما، تحت التعذيب في سجن صيدنايا بريف العاصمة السورية دمشق بعد اعتقال لسنوات.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن مدنياً ينحدر من مدينة دير الزور شرقي سوريا فقد حياته تحت التعذيب في سجن صيدنايا سيئ الصيت بريف دمشق بعد اعتقاله من قبل قوات الحكومة قبل عامين بمدينة حلب، مؤكداً فقدان مدني آخر ينحدر من حلب حياته تحت التعذيب في السجن ذاته بعد سنوات من الاعتقال.

ووفقاً لتوثيقات المرصد الحقوقي، فإنه ومنذ مطلع العام الجاري، فقد أربعة عشر مدنياً حياتهم تحت التعذيب داخل سجون ومعتقلات قوات الحكومة السورية، من ضمنهم ناشط سياسي وطالب جامعي وكاتب ومهندس.

قد يعجبك ايضا