فقدان طفل لحياته وإصابة آخرين بانفجار من مخلفات الحرب بريف إدلب

فقد طفلٌ حياته وأُصيب آخرون اليومَ الخميس، جراء انفجار قنبلةٍ من مخلفات الحرب بريف إدلب شمال غرب سوريا.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قنبلةً عنقوديةً من مخلفات الحرب، انفجرت في منطقة المنطار بريف جسر الشغور غربي إدلب، ضمن مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام الإرهابية، ما أسفر عن فقدان طفلٍ لحياته وإصابة ثلاثةٍ آخرين.

ووفقاً لتوثيقات المرصد، فقد ارتفع عددُ المدنيين الذين فقدوا حياتَهم بانفجار أجسامٍ وألغامٍ من مخلفات الحرب في سوريا، منذ مطلع العام الجاري، إلى مئةٍ ومدني، بينهم إحدى وعشرون امرأةً وواحدٌ وثلاثون طفلاً.

قد يعجبك ايضا