فقدان شاب لحياته تحت التعذيب في سجن صيدنايا

فقد شاب حياته تحت التعذيب في سجن صيدنايا التابع للحكومة السورية بريف دمشق.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن شاباً ينحدر من مدينة القصير بريف حمص فقد حياته تحت التعذيب في سجن صيدنايا “سيئ الصيت” بعد اعتقال دام أكثر من ثلاثة عشر عاماً.

ويأتي هذا بعد يوم من فقدان شاب آخر ينحدر من مدينة دير الزور حياته تحت التعذيب في سجن صيدنايا بعد اعتقاله لمدة عشر سنوات.

هذا وبلغ عدد الذين فقدوا حياتهم تحت وطأة التعذيب داخل معتقلات الحكومة السورية، ثمانيةً وعشرين شخصاً، منذ مطلع العام الحالي، بحسب توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

قد يعجبك ايضا