فقدان امرأة لحياتها باشتباكات بين الفصائل الإرهابية والجندرما التركية بريف حلب شمال غربي سوريا

فقدت امرأة حياتها وأصيبت ابنتها في اشتباكات بين الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي والجندرما التركية بريف حلب شمال غربي سوريا.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، باندلاع اشتباكات بين مهربين يعملون ضمن ما يسمى الجيش الوطني التابع للاحتلال التركي والجندرما التركية، قرب مخيم الفجر على الحدود السورية التركية بقرية شمارين بريف حلب الشمالي، ما أسفر عن فقدان امرأة لحياتها وإصابة ابنتها.

هذا وبلغ عدد الذين فقدوا حياتهم على يد الجندرما التركية، منذ مطلع العام الجاري واحداً وثلاثين شخصاً بينهم طفلان، وإصابة واحد وخمسين آخرين بينهم ثلاثة أطفال وأربع نساء، بحسب توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

قد يعجبك ايضا