فقدان أحد عشر طفل لحياتهم في مخيم الهول شرق الحسكة

فقد أحد عشر طفل حياتهم في مخيم الهول جنوب شرق الحسكة، بسبب الأوضاع الصحية والمعيشية الصعبة في المخيم، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وارتفع عدد من فقدوا حياتهم من الأطفال في المخيم، إلى نحو 220 طفلاً منذ مطلع ديسمبر العام الماضي، جراء نقص الأدوية والأغذية، وإحجام معظم المنظمات الدولية عن القيام بواجباتها في مساعدة الأعداد الضخمة من النازحين.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، وثق قبل يومين فقدان ثلاثة عشر طفلاً لحياتهم في المخيم ذاته.
ويعاني معظم الأطفال في المخيم الذي يضم نحو ثلاثة وسبعين ألف شخص، من سوء تغذية حاد، وسط شح الرعاية الصحية والمساعدات الغذائية.

قد يعجبك ايضا