الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية يختطفون مدنياً بريف عفرين

في سياسةٍ ممنهجةٍ ترمي لإجبارِ مَن تبقى من السكان المدنيين في عفرين المحتلة شمال غربي سوريا، على تركِ أرضهم، يواصلُ الاحتلالُ التركي وفصائلُه الإرهابية اختطافَ المدنيين وارتكابَ جرائمَ أخرى، مستغلاً صمتَ المجتمع الدولي.

وضمن سلسلةِ جرائمِ الاختطافِ غيرِ المتناهية، أقدمت ما تُسمَّى بالشرطة العسكرية التابعة للاحتلال التركي برفقة عناصر استخبارات على اختطافِ شابٍّ من منزله الكائن في ناحية “شران” بريف عفرين، واقتياده إلى جهةٍ مجهولة.

وبحسب مركز التوثيقات في الشمالِ السوري فقد تمَّ اختطافُ نحو ثلاثين مدنياً من نواحي مختلفة من عفرين المحتلة خلال هذا الأسبوع.

من جهةٍ أخرى، أفادت منظمةُ عفرين لحقوق الإنسان، أنَّ فصيلَ “الحمزات” الإرهابي أقدمَ على قطع ثلاثمئة شجرة زيتون في قرية “دار كرية” بناحية معبطلي، تعودُ ملكيّتها لأحد المهجّرين قسراً من قريته.

وكانَ فصيلُ الحمزات الإرهابي قد قطعَ بالتنسيق مع استخباراتِ الاحتلال التركي، أكثرَ من خمسمئة شجرةِ زيتون في قرية “ميدانكي” التابعةِ لمركز مدينة عفرين، بهدف بناءِ قواعدَ عسكريّةٍ ومستوطنات جديدة، وفقاً لمصادرَ محلية.

وتتعرَّضُ مناطق عفرين منذ احتلاها في آذار مارس ألفين وثمانية عشر لشتّى أنواعِ الانتهاكات من جرائمِ قتلٍ واختطافٍ واغتصابٍ ونهبٍ وتخريبٍ للآثار وقطعٍ للأشجار واستيلاءٍ على الممتلكات وغيرِها من الانتهاكاتِ المرتكبة من قبل الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي بحقّ أبناء المدينة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort