فصائل الاحتلال التركي الإرهابية تضيّق الخناق على قرية باصوفان بريف عفرين

افادت مصادرُ محليةٌ أن فصيلَ فيلق الشام الإرهابي التابع للاحتلال التركي، مازال يحاصر قرية باصوفان التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين المحتلة، منذ بداية الشهر الجاري وحتى الآن.

وأكدت المصادر أن الفصيل الإرهابي يمنع دخول المواد الغذائية وغيرها إلى القرية، مشيرة لفرضه الإغلاق التام للمحلات التجارية.

وقالت المصادر إن الفصيل يعمد لإطلاق الرصاص بشكل عشوائي على منازل المواطنين في ساعات متأخرة من الليل، وذلك لخلق حالة من الذعر والخوف بين المدنيين.

وتعتبر قرية باصوفان من القرى الإيزيدية التابعة لعفرين، والتي كانت نسبة سكانها تصل إلى ثلاثة آلاف وخمسمئة نسمة قبل الاحتلال، فيما تناقصت هذه النسبة إلى مئتي نسمة جراء ممارسات وانتهاكات المحتل وفصائله الإرهابية، وحرمان الأهالي من ممارسة طقوسهم الدينية.

قد يعجبك ايضا