فرنسا خيبت الآمال والمجر فجرت المفاجأة بدوري أوروبا

خيَّبت فرنسا بطلة العالم آمال عشاقِها بعد عروضها المتواضعة في الجولات الأربع من بطولة دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم للمستوى الأول في نسختها الثالثة، بتذيلها فرق المجموعة الأولى برصيد نقطتين لتفقد لقب البطولة.
بالمقابل خطفت الدانمارك الأبصار بتألقها وتوهجها واستحقت حتى الآن صدارة المجموعة برصيد تسع نقاط حصدتها من ثلاثة انتصارات على كل من فرنسا ذهاباً والنمسا ذهاباً وإياباً، ولم تذق طعم الهزيمة سوى مرة واحدة كانت أمام كرواتيا التي حلت بالمركز الثاني بسبع نقاط والنمسا ثالثة بأربع نقاط.

وفي منافسات المجموعة الثانية، نجحت إسبانيا في انتزاع صدارة الفرق من البرتغال بعدما رفعت رصيدها لثماني نقاط رغم أنها بدأت مشوارها بتعادلين أمام البرتغال بهدف لهدف ثم أمام التشيك بهدفين لهدفين، وسرعان ما دخل منتخب اللاروخا أجواء البطولة فتكمن من تحقيق فوزين متتاليين على كل من سويسرا بهدف ثم على التشيك بهدفين دفعاه للمركز الأول متقدماً بنقطة على البرتغال بطلة النسخة الأولى وبفارق أربع نقاط عن التشيك الثالثة وخمس نقاط عن سويسرا الرابعة.

المجريون كانت لهم كلمتهم في المجموعة الثالثة التي تصدروها بسبع نقاط بتحقيقهم فوزين على المنتخب الإنكليزي في مباراة الذهاب بهدف وفي لقاء العودة بأربعة أهداف نظيفة وتعادلهم مع ألمانيا بهدف لهدف، وتعرضوا لخسارة وحيدة كانت أمام الطليان بهدف لهدفين، وجاء منتخب المانيا بالمركز الثاني برصيد ست نقاط بفارق نقطة عن إيطاليا الثالثة، فيما تذيل المنتخب الإنكليزي المجموعة بنقطتين ليصبح مهددا بالهبوط للمستوى الثاني.

وفي المجموعة الرابعة تربع المنتخب الهولندي على صدارة المجموعة منذ المرحلة الأولى وحتى الرابعة فاستهل مشواره باكتساح بلجيكا بأربعة أهداف لهدف اتبعه بالفوز على ويلز بهدفين لهدف ثم عادلت ضيفتها بولندا بهدفين لهدفين لتعود وتجدد انتصارها على ويلز بثلاثة أهداف لهدفين لترفع رصيدها لعشر نقاط وتصبح على بعد خطوة من التأهل للمربع الذهبي فيما حلت بلجيكا وصيفة وبولندا ثالثة وويلز أخيرة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort