فرنسا تواجه بولندا وهولندا والنمسا في كأس الأمم الأوروبية

على وقع أدائه المخيّب لجماهير الكرة الفرنسية حتى الآن في منافسات اليورو يخوض المنتخب الفرنسي اختباراً مهماً في ختام دور المجموعات لفرق المجموعة الرابعة من كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم عندما يلتقي مع نظيره البولندي على أرضية ملعب سيغنال إيدونا بارك في مدينة دورتموند الألمانية، وتحتل فرنسا المركز الثاني برصيد أربع نقاط من فوز صعب على النمسا وتعادل سلبي مع هولندا ويدرك المدرب ديدي ديشامب ولاعبوه أن الفوز في مباراة بولندا هو الطريق لتصدر فرق المجموعة في حال تعثر هولندا أمام منتخب النمسا وعليه يجب على ديشامب إيجاد الطريقة المناسبة لكسب النقاط الثلاث ومعالجة العقم الهجومي المرافق للفريق، حيث لم يسجل سوى هدف واحد خلال أول جولتين، ومن أجل هذا الهدف من المنتظر أن يزج بأفضل العناصر المتوفرة لديه لتحقيق المطلوب وإن كانت الشكوك تحوم حول مشاركة نجم الديوك كيليان مبابي بسبب الإصابة، إلا أن صفوف الفريق تعجّ بالنجوم القادرين على تعويض أي غياب وهم جميعاً قادرون على الوصول لمرمى بولندا وتحقيق الانتصار الثاني لهم.
من جانبه منتخب بولندا يدخل المباراة وهو يقبع بالمركز الأخير بين فريق المجموعة من دون نقاط بعد تكبده الهزيمة في أول جولتين مع كل من هولندا والنمسا على التوالي وعليه لا بد له من الفوز على فرنسا للحفاظ على آماله قائمة وإن كانت ضعيفة ببلوغ الدور ثمن النهائي كأحد الفرق الأربعة التي تحتل المركز الثالث في مجموعاتها رغم صعوبة ذلك.
يورو 2024
هولندا تطمح لتصدر المجموعة بالفوز على النمسا
في مباراة أخرى بذات المجموعة تواجه هولندا منتخب النمسا في مباراة مهمة لكلا الطرفين ويخوض المنتخب الهولندي اللقاء وهو بصدارة فرق المجموعة بفارق الأهداف عن فرنسا لذلك فإن الفوز هو مطلب الطواحين للبقاء بالمركز الأول وبلوغ الدور الثاني على صعيد التشكيلة تبدو كل الأوراق الرابحة متوفرة بين يدي المدرب رونالدو كومان لتحقيق الفوز.
فيديو 3
أما منتخب النمسا صاحب الأداء المميّز خلال منافسات اليورو فيدخل المباراة وهو يملك ثلاث نقاط في جعبته محتلاً المركز الثالث وكله أمل بتحقيق نتيجة إيجابية أمام الطواحين الهولندية، فالفوز يؤهل الفريق للدور الثاني مباشرة، والتعادل يجعله أحد أفضل الفرق التي تحتل المركز الثالث وعليه من المنتظر أن يخوض المنتخب المباراة بطريقة متوازنة للوصول بالفريق للدور المقبل