فرنسا تعتزم نشر قوات أوروبية لمكافحة الجماعات الإرهابية

دعما للحرب على الإرهاب تعتزم فرنسا الشروع في نشر قوات خاصة مشتركة تابعة للاتحاد الأوروبي في مالي، بدءاً من يوم الأربعاء، وذلك في إطار دعم عمليات مكافحة الإرهاب، بحسب ما أعلنته وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي.

فلورانس بارلي قالت إنّ المجموعة الأولى من القوة ستضم نحو مئة جندي فرنسي وإستوني، بينما ستنشر كتيبة ثانية تضم نحو 60 جنديا تشيكيا في أكتوبر/تشرين الأول، وسينضم إليهم نحو 150 جنديا سويديا في يناير/كانون الثاني 2021، مبينة أن إيطاليا أيضاً وافقت على الانضمام إلى تلك القوة.

هذه الخطوة تأتي في وقت تشهد منطقة الساحل الأفريقي هجمات متزايدة تشنّها مجموعات إرهابية، رغم تعزيز الجيوش الوطنية بالمنطقة، ونشر نحو 5100 عنصر فرنسي من قوات مكافحة الإرهاب، حيث أشارت الوزيرة الفرنسية إلى أن تلك المجموعات الإرهابية تلجأ بشكل متزايد لتجنيد الأطفال، رغم أنّها باتت أكثر ضعفاً.

وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة، فقد أودى عنف الإرهابيين والعنف العرقي في مالي والنيجر وبوركينا فاسو، بحياة أربعة آلاف شخص على الأقل في عام 2019.

مراقبون يرون بأنّ هدف فرنسا من نشر تلك القوات، هو تقليص نفوذ الجماعات المسلحة في مالي، وتقليل الهجمات الإرهابية التي تستهدف الجنود الفرنسيين المتواجدين هناك بين الفترة والأخرى.

قد يعجبك ايضا