فرقاطة ألمانية تتجه للمتوسط لمراقبة حظر التسليح الأممي بليبيا

اتّجهت فرقاطة ألمانية وعلى متنها نحو مئتين وخمسين جندياً إلى البحر المتوسط، للمشاركة في مهمة الاتحاد الأوروبي “إيريني” من أجل مراقبة حظر التسليح الأممي في ليبيا.

ورجحت البحرية الألمانية أن تصل السفينة “هامبورغ” إلى المتوسط في منتصف الشهر الجاري، وستبقى في المنطقة حتى العشرين من كانون الأول/ ديسمبر المقبل، وفقاً للخطط الراهنة.

وكان البرلمان الألماني قد منح الجيش الألماني تفويضاَ في أيار/مايو الماضي، يمكّنه من المشاركة بما يصل إلى ثلاثمئة جنديٍّ في مهمة “إيريني” الأوروبية.

ويأتي هذا في وقتٍ يواصل فيه النظام التركي إرسال المزيد من الأسلحة والمرتزقة نحو الأراضي الليبية في محاولةٍ منه للتقدُّم نحو مدينة سرت.

قد يعجبك ايضا