فرار الآلاف من الغارات الجوية مع اندلاع القتال في شرق ميانمار

أفادت وسائلُ إعلام محلية في ميانمار، أن الجيشَ نشرَ قواتٍ بريةً وشنَّ هجماتٍ جويةً ومدفعيةً على قواتِ المعارضة في شرق البلاد مادفع الآلافَ من المدنيين إلى الفرار.
وشهدت إحدى قرى ولاية كاياه على الحدود التايلاندية، عملياتِ قصفٍ للجيش لليوم الثاني على التوالي، حيث يواجه مقاومة عنيفة من قوى الدفاع عن القوميات الكارينية منذ شهور، وهي إحدى جماعات المعارضة التي تناهض حكمَ المجلس العسكري.

وبحسب مجموعة الأزمات الدولية، فأن الجيشَ في ميانمار يعمد إلى استهداف المدنيين عمداً، في مناطق المعارضة، في محاولةٍ منه لمنعهم من تقديم الطعام والأموال والمجندين.

كما أكدتِ المجموعةُ، أن الجيشَ يعمد على نهب مخازن المواد الغذائية في المناطق المأهولة، وحرمان السكان من إمدادات الإغاثة، في انتهاك واضح للقانون الإنساني الدولي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort