غول لأردوغان: أعلن نتائج اسطنبول ولا تستقوي على الآخرين

مماطلة حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا وعلى رأسه رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان عن الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات البلدية في مدينة إسطنبول، أزعجت حلفاء أردوغان السابقين وأصدقاء الأمس.

تصريح شديد اللهجة وجهه الرئيس التركي السابق عبد الله غول لرجب طيب أدروغان، دعاه من خلاله إلى إعلان نتائج اسطبنول وعدم الاستقواء على الآخرين، فضلاً عن مطالبته بعدم الاستمرار في المماطلة في إعلان نتيجة الانتخابات التي أظهرت فوز مرشح المعارضة عن حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو أمام مرشح العدالة والتنمية الحاكم بن علي يلدريم.

الرئيس السابق غول أكد أن الوضع الحالي في البلاد محزن جداً، في إشارة إلى تردي أوضاع حقوق الإنسان وتقويض سلطة القانون من جراء السياسات القمعية والانتهاكات التي يمارسها الحزب الحكم برئاسة أردوغان.

هذه التصريحات من قبل غول قابلها سرور من قبل أكرم إمام أوغلو، حيث وجه له الأخير الشكر، معبراً عن سعادته البالغة بتعليق غول على نتائج الانتخابات، مطالباً في الوقت نفسه اللجنة العليا للانتخابات بإصدار قرار حاسم لنتيجة الانتخابات في مدينة إسطنبول، معرباً عن أسفه لاستمرار عملية فرز بعض الأصوات مجدداً في المدينة.

إذاً لم تعد حجج ومراوغات أردوغان للانقلاب على نتائج الانتخابات البلدية مقبولة، الجميع يدرك أن الحزب الحاكم يريد الخروج من كابوس نكسة البلديات الكبرى بأى طريقة، ويماطل فى تسليم إسطنبول لأكرم إمام أوغلو مرشح المعارضة الفائز بالانتخابات.

قد يعجبك ايضا