غوتيريش يسعى لوقف النار بالعالم بسبب كورونا في كلمة لزعماء الدول

خلال خطابه السنوي لزعماء العالم الأسبوع المقبل، يسعى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش للدفع من أجل وقف إطلاق النار على مستوى العالم حتى نهاية عام 2020 لتتمكن الدول من مكافحة فايروس كورونا المستجد، لكنه اعتبر أن فرصاً ستضيع بسبب عدم حضور زعماء دول بأنفسهم إلى نيويورك لعقد اجتماع على أرض الواقع.

 

وقال غوتيريش للصحفيين بالأمم المتحدة إن الدبلوماسية تعتمد كثيرا على التواصل بين البشر بالتأكيد، مشيراً أن من أولوياته في الوقت الراهن هو تطبيق وقف إطلاق نار عالمي.

ومنذ دعوته الأولى قبل ستة أشهرلوقف إطلاق النار على مستوى العالم مع بدء انتشار فايروس كورونا، قال غوتيريش إنه ظهرت بالفعل إشارات إيجابية مع التوصل لاتفاقات سلام في السودان وبدء محادثات بين الحكومة الأفغانية وطالبان وتراجع العنف في مناطق مثل سوريا وليبيا وأوكرانيا وإجراء مفاوضات مكثفة من أجل هدنة تقود إلى محادثات في اليمن.

وأكد الأمين العام للأمم المتحدة أن هناك إشارات أمل لكنها تحتاج لتعبئة المجتمع الدولي برمته لجعل وقف إطلاق النار العالمي حقيقة واقعة حتى نهاية العام، لافتاً إلى أن الأمر من شأنه أن يعزز جهود احتواء كورونا ويساعد في تهيئة الظروف لانتعاش منسق مستدام وشامل من الفايروس.

وكان أنطونيو غوتيريش قد دعا لوقف إطلاق النار على مستوى العالم لأول مرة يوم 23 مارس آذار، لكن دعم هذه الدعوة رسمياً من جانب مجلس الأمن الدولي استغرق أكثر من ثلاثة أشهر بسبب اختلاف في موقفي الولايات المتحدة والصين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort