غوتيريش يدعو المغرب والبوليساريو للاهتمام بمشكلة الصحراء الغربية

تأكيدٌ أمميٌّ يحمل لهجةً مختلفةً هذه المرة، ويشدّد على أهمية تحقيق حلٍّ سياسيٍّ دائمٍ ومقبول من قبل المغرب وجبهة البوليساريو، الطرفَين المتنازعَين في قضية الصحراء الغربية.

الأمين العام للأمم المتّحدة، أنطونيو غوتيريش، دعا كلّاً من المغرب وجبهة البوليساريو إلى إظهار اهتمامٍ أقوى لحلِّ مشكلة الصحراء الغربية، وعدم الإبقاء على عمليّة الحل دون نهاية.

غوتيريش قال في تصريحاتٍ صحفيّة، إنّ الوقت قد حان كي يفهم الطرفان الحاجة إلى الحوار والسعي إلى الحل، مشيراً إلى تطلعاته في أنّ تتطوَّر العمليّة السياسيّة إلى تفاهمٍ تنتج عنه حلولٌ ترضي الجانبَين.

واعتبر غوتيريش، أنّ الأمر يتعلّق بمشكلةٍ مستمرّةٍ منذ عقودٍ عديدة في مِنطقة توجد فيها مشاكلُ أمنيّة خطيرة جداً مع انتشار الإرهاب في منطقة الساحل، لافتاً إلى أنه من مصلحة الجميع حلُّ مشكلة الصحراء الغربية نهائياً.

وتأتي تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة، في وقتٍ اختتم مبعوث الأمم المتّحدة الجديد للصحراء الغربية ستيفان دي ميستورا، زيارته الأولى إلى الصحراء الغربية في الجزائر، وعقد محادثات لاستئناف العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتّحدة والتوصّل إلى حلٍّ سياسي.

والتقى ستيفان دي مستورا في وقتٍ سابقٍ بزعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، الذي أكّد موقف الجبهة القاضي بتمسك الشعب الصحراوي بحلٍّ عادلٍ ونزيه، يمكّنه من حقِّهِ في تقرير المصير والاستقلال التام وَفقاً للقرارات والاتفاقات الأمميّة والإفريقيّة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort