غلاء معيشي وارتفاع غير مسبوق بأسعار الإيجارات في دمشق

شهدت الأحياء الرئيسية في العاصمة السورية دمشق بالآونة الأخيرة ارتفاعاً غير مسبوق بأسعار العقارات السكنية، وسط غلاءٍ معيشيٍّ فاحش تشهده مناطق سيطرة الحكومة.

وأفادت مصادر محلية من المنطقة، أنّ أحياءً سكنيّة مثل المالكي، والمهاجرين، وكفر سوسة، وأبو رمانة، والقصاع في دمشق، شهدت ارتفاعاً كبيراً في إيجارات المنازل، وسط تدهور الأوضاع المعيشية وسوء الخدمات.

وأضافت، أنّ نازحين من محافظات سورية أخرى قاطنين في دمشق، يعانون أوضاع اقتصادية سيئة للغاية، وليس بمقدورهم دفع آجار منازلهم بالمبالغ الكبيرة التي يطالبهم بها أصحابها.

هذا وبات الكثير من المستأجرين، أكثر قرباً من التشرد، حيث تترافق موجة الغلاء التي تشهدها الأسواق مع ارتفاعات في أجور المنازل، وفق ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

قد يعجبك ايضا