غضب في السويداء بعد مقتل شاب تحت التعذيب على يد قوات الحكومة السورية

أثار مقتلُ شابٍّ من محافظة السويداء تحت التعذيب في أحد الفروع الأمنية التابعة لقوات الحكومة السورية، غضبًا عارمًا في محافظة السويداء.
واعتقلت إحدى الدوريات الأمنية التابعة للحكومة الشاب في منطقة السومرية بريف دمشق، بتهمة المتاجرة بتبغ مهرّب، واعتدت عليه بالضرب المبرح.

وادّعت قوات الحكومة أنّ الضحية توفي لأنه قذف نفسه من السيارة، وأن عناصر الدورية هم من قاموا بإسعافه، إلا أن مصادر مطّلعة أكّدت توقيف العناصر للتحقيق.

ووثّقت مئات التقارير الحقوقية والإعلامية مقتل الآلاف في سجون الحكومة السورية وأفرعها الأمنية تحت التعذيب، منذ بداية الحراك الشعبي في سوريا عام ألفين وأحد عشر.

قد يعجبك ايضا