“غضب الفرات”: حملة تحرير الرقة حققت انتصارات كبيرة على داعش

بعد المعارك العنيفة التي دارت في الأيام الماضية تحققت غاية قوات سوريا الديمقراطية بالتقاء محوري مدينة الرقة الشمالي والغربي.

هذا فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة في أحياء البدو، الحرية، الأندلس، السخاني، المطار، المثنى والأكراد، حيث حررت “سوريا الديمقراطية” حي البريد، في حين تمكنت الفرق الخاصة التابعة لها من تحرير 550 مدنياً من الأحياء المذكورة اليوم الأحد، وأسفرت المواجهات التي دارت في حيي الأكراد والبدو عن مقتل ما لا يقل عن 16 عنصراً من “داعش”.

إلى ذلك، أكد مصدر من قوات سوريا الديمقراطية فقدان 3 من مقاتليهم لحياتهم خلال الاشتباكات التي دارت في الاحياء السابقة الذكر.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية حررت يوم أمس حي النهضة غربي مدينة الرقة.

وفي السياق، قالت قيادة عمليات حملة “غضب الفرات”، في بيان اليوم الأحد، إن “المعركة الكبرى لتحرير مدينة الرقة حققت انتصارات كبيرة على تنظيم داعش الإرهابي وحررت أكثر من 90% من مدينة الرقة”.

وأشار البيان إلى أنه “تم إجلاء المدنيين المتبقين من المدينة واستسلام ٢٧٥ من عناصر داعش المحليين مع عائلاتهم”، وأكد أن “المعركة ستستمر حتى تطهير كامل المدينة من الإرهابيين الذين رفضوا الاستسلام، ومن بينهم الإرهابيين الأجانب، الذين أصروا على الاستمرار في قتالهم اليائس ضد قواتنا”.

وأضاف البيان بأن “قواتنا بدأت بمعركة الشهيد “عدنان أبو أمجد” التي تستهدف إنهاء وجود التنظيم الإرهابي “داعش” داخل المدينة”.

قد يعجبك ايضا