غروسي: انتظار تسلم الحكومة الإيرانية لمهامها “غير مريح” للوكالة

أكد المدير العام لوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافايل غروسي، أن انتظار تولي الحكومة الإيرانية الجديدة عملها في آب/أغسطس، من شأنه تجميد المفاوضات النووية الإيرانية.

وأشار غروسي إلى وجود مجموعة مسائل ترغب وكالة الطاقة الذرية بتوضيحها مع إيران، مع انتظار استئناف المحادثات مع الحكومة الإيرانية الجديدة، مشدداً على ضرورة التحلّي بالتفاؤل لاستئنافها، حين تصبح الحكومة قادرة على التعاون مع الوكالة بجدية.

وأكد المدير العام للوكالة، إن انتظار تولي الإدارة الجديدة مهامها، وضع غير مريح للوكالة، منوهاً إلى أن الآفاق غير واضحة حتى الآن.

وأبدت الإدارة الأمريكية برئاسة جو بايدن عزمها على إعادة إحياء الاتفاق النووي الإيران، شريطة عودة طهران إلى كامل التزاماتها بموجبه، والتي بدأت التراجع عن غالبيتها تدريجياً بعد انسحاب الإدارة الأمريكية السابقة من الاتفاق.

قد يعجبك ايضا