غارات مكثفة للطيران الحربي الروسي والنظام السوري على المنطقة العازلة

شهدت المنطقة منزوعة السلاح، تصعيداً هو الأعنف من نوعه، منذ بدء سريان الاتفاق بشأنها قبل أكثر من عام، حيث استهدف سلاح الطيران التابع لروسيا والنظام السوري المنطقة، بأكثر من 135 غارة وبرميلاً متفجراً.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن الطائرات الحربية استهدفت عدة مناطق بريفي حماة وإدلب بأكثر من 105 براميل متفجرة ما أسفر عن فقدان عدة مدنيين لحياتهم.
وارتفع عدد الخسائر البشرية في اليوم الحادي عشر من التصعيد المتواصل ضمن المنطقة منزوعة السلاح، إلى نحو 177 شخص.
وبالتزامن مع الغارات الجوية المكثفة لطائرات النظام السوري والطائرات الروسية في حماة وإدلب، تتواصل عمليات الاستهداف بالمدفعية الثقيلة والصواريخ لعدة أماكن في أرياف إدلب وحماة وحلب واللاذقية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort