غارات إسرائيلية تستهدف مواقع عسكرية لقوات الحكومة السورية وفيلق القدس الإيراني

 

الغارات الإسرائيلية على سوريا تكاد لا تهدأ وتيرتها، بدءاً من الجولان المحتل في الجنوب، إلى وسط سوريا وليس انتهاءً في الشمال الشرقي حيث تتمركز الفصائل الموالية للنظام الإيراني.

الجيش الإسرائيلي أعلن في بيانٍ، أنّ طائراته شنّت غاراتٍ جويةً على أهدافٍ عسكريةٍ لقوات الحكومة السورية وفيلق القدس الإيراني، ردّاً على زرع عبواتٍ ناسفةٍ بدائيةٍ زرعتها قوات الحكومة قرب الشريط الفاصل المسمّى ألفا في الجولان بتوجيهٍ إيراني.

وبحسب المتحدّث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، فإنّ الأهداف التي ضربتها الطائرات الإسرائيلية تشمل مخازنَ ومقرّاتِ قيادةٍ ومجمّعاتٍ عسكريّة، بالإضافة إلى بطاريات أرض-جو.

وحمّل بيان الجيش الإسرائيلي قوات الحكومة السورية مسؤوليةَ أيِّ عملٍ ينطلق من أراضيها، محذراً من أن الجيش الإسرائيلي سيواصل التحرّك وَفقَ الحاجة لضرب التموضع الإيراني في سوريا، الذي يُشكّل خطراً على الاستقرار الإقليمي، بحسب وصف البيان.

من جهتها، ذكرت وكالة سانا الرسمية، أن وسائط الدفاع الجوية التابعة لقوات الحكومة تصدّت للصواريخ الإسرائيلية، وأسقطت عدداً منها، مبيِّنةً أنّ الهجوم أسفر عن مقتل ثلاثةِ عناصرَ من القوات الحكومية وإصابةِ آخرَ بجروح، فيما قال المرصد السوري، إنّ الضربات الإسرائيلية الجوية الجديدة أسفرت عن مقتل عشرة أشخاص، ثلاثةٌ منهم سوريون والبقية هم من جنسياتٍ إيرانيّةٍ وعراقيّة ولبنانيّة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort