عون يسعى لتجنّب أزمة مع الخليج على خلفية تصريح لوزير الخارجية اللبناني

الرئيسُ اللبناني ميشال عون

في مسعى لتجنّب المزيد من التوتر في العلاقات مع الدول الحليفة والمانحة للبنان، قال الرئيس اللبناني ميشال عون إنّ تصريحاتِ وزيرِ الخارجية في حكومة تصريف الأعمال شربل وهبة عن دول الخليج لا تعكس موقف الدولة، بل تعبّر عن رأيه الشخصي، مشيداً بالعلاقات بين بلاده وتلك الدول.

الساسةُ اللبنانيون من جانبهم انتقدوا تصريحات وهبة ومن هؤلاء رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة سعد الحريري الذي تربطه علاقاتٌ وطيدةٌ مع السعودية.

وكان الوزيرُ اللبناني قد أثار عاصفةً من التوترات إثر مقابلة تلفزيونية له يوم الإثنين، بدا خلالها أنه يلوم دولَ الخليج على ظهور تنظيم داعش الإرهابي في العراق وسوريا.

واستدعتِ السعوديةُ السفيرَ اللبناني وسلّمته مذكرةَ احتجاجٍ رسمية بشأن ما وصفتها بالتصريحات المشينة للوزير اللبناني، في حين طالبت دولُ مجلسِ التعاون الخليجي الست الوزيرَ، بإصدار اعتذار رسمي.

وفقد لبنانُ الغارقُ في أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية التي اندلعت بين أعوام ألفٍ وتسعمئة وخمسة وسبعين وألفٍ وتسعمئة وتسعين الدعمَ المالي من دول الخليج، التي استاءت بشكل متزايد من تنامي نفوذ حزب الله التابع لإيران.

وأدى انهيارُ الاقتصاد اللبناني بسبب الديون المتراكمة إلى تراجع قيمة العملة بشكلٍ كبيرٍ، كما أسفر انفجارُ مرفأ بيروت في آب الماضي إلى أزمة سياسية واقتصادية، مما دفع الحكومة للاستقالة لتستمر بتسيير الأمور كحكومة تصريف أعمال.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort