عودة فتح طريق عفرين – حلب بعد إغلاقه6 أيام متواصلة

عاد الطريق الواصل بين عفرين وحلب للعمل عقب إغلاقه 6 أيام، وذلك بعد التوصل لتوافق بين وحدات حماية الشعب والمجموعات المسلحة في نبل والزهراء، عقب اجتماع بين ممثلي الطرفين اقتضى بفتح الطريق والسماح للسيارات بالتنقل بين حلب وعفرين.

بموجب الاتفاق الذي جرى بين ممثلين عن عفرين ونبل والزهراء أعيد فتح الطريق, وجاء فيه “أنه يمنع دخول السيارات التي لا تحمل لوحات سورية (أوربية أو…) إلى عفرين حتى يقوم أصحابها بتسوية أوضاعهم إما عبر مراجعة مديرية المواصلات في حلب أو أية محافظة أخرى، وتركيب لوحات أو مراجعة مديرية المواصلات في عفرين، كما يسمح لكافة السيارات العائدة لأهالي نبل والزهراء والتي تحمل لوحات صادرة عن مديرية المواصلات في حلب أو من أية محافظة أخرى بالدخول إلى مدينة عفرين، وبموجب بطاقة تعريف عن السائق والسيارة، والتي يتم منحها من قبل (حاجز الزيارة) وذلك للحد من ظاهرة وجود لوحات مزورة وسيارات مسروقة التي عادةً ما يستخدمها أفراد “مجموعات نبل و الزهراء”.

وكانت مجموعات مسلحة في نبل والزهراء قامت يوم الاثنين الماضي بوضع سواتر ترابية على الطريق الواصل بين عفرين وحلب، وذلك بسبب منع وحدات حماية الشعب دخول المسلحين بسيارات لا تحمل لوحات مرورية “نمرة”, في حين ادعت المجموعات المسلحة بأن القائمين على عفرين يمنعونهم من الدخول بدون أن تضع “لوحات للسيارات باسم عفرين”, حيث يمر المسافرون من عفرين مروراً  ببلدتي نبلّ والزهراء إلى مدينة حلب والمدن السورية الأخرى.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort