علماء سويديون يطورون طريقة جديدة لتدوير مخلفات البلاستيك

في محاولة لتقليل الآثار السلبية للبلاستيك، طوّر باحثون من جامعة تشالمرز السويدية طريقة جديدة لإعادة تدوير البلاستيك، بإنتاج بلاستيك جديد بذرات الكربون من النفايات.

وطور الباحثون طريقة إعادة تدوير تستبدل فيها جميع المواد الخام الأحفورية المستخدمة في إنتاج البلاستيك الجديد بذرات الكربون من النفايات المختلطة، إذ إن هذه التِّقنية لديها القدرة على القضاء على التأثير المناخي السيِّئ للبلاستيك.

وأوضح الفريق البحثي، أنّ عمليّة إنتاج واستخدام المواد البلاستيكية والأسمنت والصلب تؤدي إلى انبعاثاتٍ كبيرة من غازات الدفيئة، في حين أن استخدام الوقود الأحفوري هو السبب الرئيسي لانبعاثات غازات الدفيئة البشرية المنشأ.

وافترض الباحثون أنّ ذرات الكربون في النفايات البلاستيكية تعمل كموردٍ مهمٍّ غيرِ مستغل، حيث يتم حالياً حرق هذه الموارد أو قد تجد طريقها إلى مدافن النفايات، بينما يمكن للتقنيات الكيميائية الحرارية أن تستهدف هذا الكربون المهدر وتستخدمه كمادة خام لإنتاج بلاستيك من نوعية مماثلة لتلك التي تم إنشاؤها باستخدام الوقود الأحفوري.

ولإتمام العملية، ستحتاج ذرات الكربون في المخلفات إلى التسخين من 600 إلى 800 درجة مئوية، وتحويل المادة إلى غاز، ويمكن أن تتم إضافة الهيدروجين إلى هذا الغاز خلال إنتاج اللبنات الأساسية للبلاستيك.

ومن الممكن أن يساعد إنشاء هيكل اقتصادي لجمع واستخدام ذرات الكربون تلك في تحفيز هذا الشكل الجديد من إعادة التدوير، التي أثبتت نجاحها في أحد المصانع بالسويد بالتعاون مع شركة Borealis لتصنيع البلاستيك.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort