علماء روس يبتكرون جهازاً لقياس كمية الأجسام المضادة لـ “كوفيد – 19”

ابتكر العلماء في جامعة بطرسبورغ الروسية القومية للبحوث العلمية جهازاً صغيراً فريداً من نوعه سيستخدم لتحديد الأجسام المضادة لـ”كوفيد – 19″.

وقال مساعد الأستاذ د. قسطنطين نيقولايف، بصفته مصمما للجهاز، لم تكن للجهاز بداية أية علاقة بالفيروس التاجي، فقد كان مخصصا لتحديد إصابة الإنسان بأمراض مختلفة.

ويقوم الجهاز بتحليل ما تتضمنه محتويات السوائل البيولوجية للإنسان وينبّه صاحبه في حال يفوق مستوى محتوياتها في الدم والبول واللعاب.

وكانت الغاية من تصميم الجهاز أولا تحديد علامات إصابة الإنسان بمرض الفشل الكلوي.

ويعتبر مبدأ عمل الجهاز بسيطا للغاية حيث توضع قطرة من الدم أو البول أو اللعاب على شريط اختبار، ثم يُدخل الشريط في الجهاز الصغير الذي يعمل كما يعمل جهاز قياس السكر في دم شخص أصابه مرض السكري. وبعدها يقوم الجهاز بتحديد  مكونات السائل. وإذا زادت نسبة البوتاسيوم، أو الصوديوم، أو الكالسيوم، أو حمض البوليك، أو الكرياتينين ينبّه الجهاز صاحبه بذلك.

وقرر علماء الجامعة الربط بين مشروعهم ومرض “كوفيد – 19” منذ نصف العام وأحرزوا نجاحات ملموسة.

قد يعجبك ايضا