علماء الجيوفيزياء: عمر البحر الأحمر حوالي 13 مليون عام

اكتشف علماء الجيوفيزياء، أن عمر البحر الأحمر هو ضعف ما كان يعتقد سابقاً، حيث تشير البيانات الجديدة، إلى أن تكوين حوض البحر والقشرة الأرضية المحيطية بدأ قبل حوالي 13 مليون عام.

وتشير مجلة  Nature Communications، إلى أنه تقليدياً من وجهة نظر جيولوجية، يعتبر البحر الأحمر فتياً، لأنه يقع في منطقة الصدع على الحدود بين صفائح الغلاف الصخري الإفريقية وشبه الجزيرة العربية. وتشير النماذج الجيولوجية، إلى أنه مع مرور الوقت وتباعد هذه الصفائح سيظهر محيط جديد في مكان البحر الأحمر بقشرة محيطية خاصة، التي تختلف خصائصها الفيزيائية وتركيبها عن القشرة القارية.

وقد دمج باحثون من جامعة الملك عبدالله السعودية بالتعاون مع زملائهم من ألمانيا وأيسلندا، خرائط قاع البحر الأحمر التفصيلية مع بيانات الجاذبية والزلازل وحددوا لأول مرة مواقع ظهور القشرة المحيطية في قاع البحر الأحمر.

ويشير الباحثون، إلى أن القشرة المحيطية أكثف من القشرة القارية، وهذا الاختلاف ينعكس في حقل الجاذبية المحلي. لذلك تم توحيد بيانات انتشار قوى الجاذبية العمودية  (VGG)، التي حصل عليها الباحثون من الأقمار الصناعية التي تتابع مجال الجاذبية الأرضية مع خرائط قاع البحر عالية الدقة والتركيب الكيميائي للصخور مع بيانات الزلازل، لبناء نموذج جيولوجي- جيوفيزيائي جديد لحوض البحر الأحمر.

واتضح للباحثين، أن للبحر الأحمر تركيبة جيولوجية بسيطة تشبه إلى حد ما تركيب محيط كلاسيكي حديث التكوين مع براكين على امتداد الصدع الذي ينتشر ببطء. وهذه سمات نموذجية لجميع المرتفعات الواقعة في الأجزاء المحورية للمحيطات حول العالم.

وقد سمح هذا النموذج بالحصول على تفاصيل أكثر عن السمات التركيبية لحوض البحر الأحمر، مثل نظم الصدوع النشطة المنتشرة وحفر البراكين وتحديد تاريخ بداية تكوينها بدقة أعلى.

ووفقا للباحثين، ليس البحر الأحمر فتياً، بل هو حوض محيط كامل النضج عمره حوالي 13 مليون عام.

قد يعجبك ايضا