علاج جديد لفايروس الإيدز بديل لأقراص الدواء اليومية

في خطوة سابقة كفيلة بتغيير حياة ملايين الأشخاص المصابين بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة، وافقت الوكالة الأوروبية للأدوية على علاج بواسطة الحقن لمرضى الإيدز.

وأوضحت الوكالة في بيانٍ لها، أنّ العلاج عبارة عن مزج اثنين من مضادات الفيروسات القهقرية، وإعطائها للمريض عن طريق حقن عضلية مرة كل شهر أو شهرين، بدلاً من تناول أقراص الدواء اليومية لإحتواء المرض.

كما أشارت الوكالة إلى أن مزيج الدوائين المضادين للفيروسات القهقرية “ريلبيفيرين” و”كابوتغرافير” والذي سيباع تحت اسمي “ريكامبيز” و”فوكابريا”، يساعد في ضبط تطوّر الفيروس ويساهم في تفادي انتقاله.

وأضافت الوكالة بأن تسويق الدواء يحتاج إلى موافقة المفوضية الأوروبية، لكي يتسنى لها طرحه في السوق في دول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرين.

وفي عام 2019، وبحسب منظمة الصحة العالمية، كان قد بلغ عدد المصابين بالإيدز في العالم 38 مليوناً بينهم 2.3 مليون في أوروبا.

قد يعجبك ايضا