عقوبات أمريكية ضد مسؤولين صوماليين بتهمة “تقويض العملية الديمقراطية”

أعلنت الولايات المتّحدة عدة قرارات ضدّ مسؤولين صوماليين وأفرادٍ آخرين، بينها منع السفر إلى واشنطن، متّهمةً إياهم بتقويض العملية الديمقراطية في الصومال.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إنّ الولايات المتّحدة منعت إصدار تأشيرات لهؤلاء الأفراد بعد أن أعلن الصومال تأجيل الانتخابات البرلمانية إلى الخامس عشر من مارس /آذار.

وأشارت تقارير إعلامية صومالية، إلى أنّ واشنطن نشرت قائمة أسماء تضم أكثر من خمسين شخصية سياسية وعسكرية في حكومة الرئيس الصومالي محمد فرماجو، وستعلن عن تلك العقوبات خلال الأيام المقبلة.

وكان مكتب رئيس الوزراء الصومالي، محمد حسين روبلي، أعلن أنّه ناقش مع الولاة، طرق استكمال العملية الانتخابية في البلاد وسبل التعامل مع أزمة الجفاف الحادة في الصومال.

 

 

قد يعجبك ايضا