عفرين..اشتباكات بين مجموعتين من فيلق الشام الإرهابي على المسروقات

حالةٌ من الفلتانِ الأمني تعيشها المناطقُ السوريةُ المحتلةُ من قبل النظام التركي وفصائلِهِ الإرهابية، مع استمرار الانتهاكات التي تمارسها تلك الفصائلُ بحق المدنيين، والاشتباكات بينها بسبب خلافاتها على تقاسم المسروقات وغيرها.

شبكةُ نشطاء عفرين أفادت بإن قرية ميدانكي في ناحية شران، شهدت اندلاعَ اشتباكاتٍ عنيفةٍ بين مجموعتين من “فيلق الشام” الإرهابي التابع للاحتلال، بسبب خلافهم على تقاسم المسروقات والإتاوات المفروضة على الأهالي.

من جانبه ذكر المرصدُ السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكاتٍ عنيفةً تجدّدت بين فصيل لواء الغاب وفرقة الحمزة الإرهابيين في قرية جولقان بناحية جنديرس، ما أسفر عن إصابةِ أربعة عناصر من الطرفين بجروح متفاوتة .

وفي ناحية معبطلي، أكدت مصادرُ محليةٌ أن فصيلَ “صقور الشمال” الإرهابي فرضَ إتاواتٍ جديدةً على أصحابِ حقول الزيتون والمعاصر، وصلت إلى حدود خمسة وثلاثين بالمئة.

اشتباكات بين فصيلين إرهابيين في تل أبيض المحتلة

أما في مدينة تل أبيض المحتلة، فقد اندلعت اشتباكاتٌ بين “الجبهة الشامية” و”كتيبة القادسية” الإرهابيتين، بسبب فرض الأولى سيطرتها على صوامع حبوب الصخرات الواقعة على بعد خمسةِ كيلو مترات شمال قرية الشركراك.

وأفاد مصدرٌ محلي بأن الاشتباكات بدأت بعد اعتقالِ عددٍ من عناصر”كتيبة القادسية” في بلدة حمام التركمان ومداهمة مجموعة من مرتزقة “الجبهة الشامية” لأحد مقرات “كتيبة القادسية” في قرية أم عظام التابعة لبلدة العلي باجلية في الريف الجنوبي لتل أبيض بهدف القبض على متزعم الكتيبة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort