عضوان بمجلس الشيوخ الأمريكي يدعوان لعقوبات بشأن انتهاكات في إثيوبيا

دعا كلٌّ من السيناتور الديمقراطي بن كاردن والجمهوري جيم ريتش حكومةَ بلادهما؛ لفرضِ عقوباتٍ على أيِّ مسؤولٍ سياسيٍّ أو عسكريٍّ يثبتُ ضلوعَهُ في انتهاكاتِ حقوقِ الإنسانِ خلالَ صراعِ إقليمِ تيغراي الإثيوبي.

وقالت الحكومةُ الإثيوبيةُ أنها ستحققُ في أي تقاريرَ عن أعمالٍ وحشيةٍ أو قتلٍ جماعي، لكنها أكدت أنها لن تسمحَ بإجراءِ تحقيقاتٍ مستقلةٍ إذا لم تتمكن من إجرائها بنفسها.

وتزايدَ القلقُ بخصوصِ تقاريرَ عن استهدافِ المدنيينَ خلال الصراع، الذي يُعتقَدُ أنه أودى بحياةِ الآلافِ وأدى لفرارِ أكثر من تسعمئةٍ وخمسينَ ألفاً من ديارهم، حيث تفيدُ تقديراتُ الأممِ المتحدةِ أن نحو خمسينَ ألفاً منهم نزحوا إلى السودان.

قد يعجبك ايضا