عشائر الرقة: طالبنا بخروج الدواعش المحليين حقناً لدماء المدنيين

طالب شيوخ ووجهاء عشائر الرقة في بيان وزع الأمس قوات سوريا الديمقراطية  السماح لإرهابيي تنظيم “داعش” المحليين المتبقين في مدينة الرقة بالخروج منها، حقناً لدماء المدنيين.

وأشار شيوخ ووجهاء العشائر إلى أن “قوات سوريا الديمقراطية استجابت لندائهم”، فيما لم يصدر أي تأكيد بهذا الشأن من قبل قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي، الذين أكدوا عزمهم على قتال التنظيم الإرهابي حتى القضاء عليه.

وأشار البيان إلى أن هذا النداء جاء “حقناً للدماء ولوضع حد لمأساة أهلنا العالقين داخل المدينة”، وأضاف “بعد أن انكفأ الإرهابيون والمغرر بهم، ولم يبقَ منهم إلا قلة محاصرة في نقطة أو أكثر داخل المدينة لا مجال أمامهم إلا الاستسلام أو الموت”.

وتابع بيان شيوخ ووجهاء العشائر “أن هدفنا هو التحرير وليس القتل، لذلك طالبنا قوات سوريا الديمقراطية بتسوية أوضاع من تبقى داخل المدينة من العناصر المحليين وتأمين خروجهم إلى مناطق خارج المدينة بضماناتنا. وقد وافقت قوات سوريا الديمقراطية مشكورة على مضمون هذا النداء”.

قد يعجبك ايضا