عسكريون أمريكيون يحذرون من مخاطر “صراع مباشر” مع روسيا

مع تكرارِ حوادث الاحتكاكِ بين القوات الروسية والأمريكية في سوريا مؤخراً، حذّر مسؤولونَ عسكريونَ أمريكيون، من مخاطر اندلاعِ صراعٍ مباشر بين الجانبين، بسبب ما وصفوها بالاستفزازات الروسية المتزايدة.

المسؤولونَ الأمريكيّونَ قالوا لصحيفةِ وول ستريت جورنال، إن القواتِ الروسية نفذت سلسلةً من العمليات ضد التحالف الذي تقودُه الولاياتُ المتحدة في سوريا هذا الشهر، واحدةٌ منها في قاعدةٍ استراتيجية جنوبيَّ البلاد.

التصريحاتُ الأمريكية جاءت عقبَ غاراتٍ جويّةٍ نفذتها الطائراتُ الروسيّة يوم الأربعاء، على قاعدة التنف بالقرب من الحدود مع الأردن، حيث تُدرّبُ القواتُ الأمريكية أحد الفصائل المسلحة لمنعِ عودةِ تنظيم داعش الإرهابي، وذلك ردّاً على هجومٍ تقول موسكو إنّه استهدف قواتِ الحكومة السورية من تلك المنطقة.

ورغم تأكيدِه عدم وجود القواتِ الأمريكية بالقرب من القاعدة وقت الضربة وعدم تسجيل إصاباتٍ، وصفَ مسؤولٌ عسكريٌّ أمريكي الغارات الروسية بأنها زيادةٌ كبيرة في الاستفزاز.

كما نشرت القواتُ الروسية الأسبوع الماضي، طائرتين من طراز إس يو في موقعٍ نفّذت فيه القواتُ الأمريكية عمليةً استهدفت قيادياً بداعش شمالَ شرقيّ سوريا، لكنّ الطائرتين الروسيتين انسحبتا بعد أن وجّهت الولايات المتحدة تحذيراً لهما بمغادرةِ المنطقة، من خلال طائراتِ إف ستة عشر.

قائدُ القيادة المركزية الأمريكية، إريك كوريلا، قالَ في بيانٍ إنَّ الولاياتِ المتحدة تسعى لتجنّبِ الصراع مع روسيا في سوريا، وتجنّبِ سوءِ التقدير أو الإجراءات التي قد تؤدي إلى صراعٍ غيرِ ضروري، واصفاً سلوكَ روسيا الأخير بالاستفزازي والتصعيدي.

وتشهد العلاقاتُ الأمريكية الروسية توتراً متصاعداً في الآونة الأخيرة، ولا سيما بعد الهجومِ الروسي على أوكرانيا، والدعم العسكري الكبير الذي قدّمته وتقدّمه واشنطن لكييف، لمواجهةِ الهجوم الروسي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort