عراقية في الثامنة تؤلف كتابا للأطفال حول فيروس كورونا

استغلت طفلة عراقية منار في الثامنة من عمرها وقت فراغها الكبير بسبب إجراءات العزل العام المفروضة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد لتؤلف كتابا للأطفال تعبر فيه عن أفكارها حول الجائحة وجرى تطوير تلك الأفكار لتصبح كتابا نُشر بالعربية والإنجليزية .

هذه الطفلة العراقية البالغة من العمر ثمانية أعوام ألفت كتابا لأقرانها من الأطفال تعبر فيه عن أفكارها حول جائحة كورونا وتأثيرها على حياتها وسُبُل الحماية من فيروس كورونا المستجد .

منار إيثار الكامل استغلت وقت فراغها الكبير بسبب إجراءات العزل العام المفروضة للحد من تفشي الفيروس وبدأت بالتعبير عن أفكارها ومشاعرها بقلم رصاص في دفترها الخاص. ولما رأت أُمها الدفتر بعد فترة أحست أنه يمكن أن يصبح كتابا يسهم في زيادة توعية الأطفال بخصوص فيروس كورونا.

وجرى تطوير الأفكار لتصبح بالفعل كتابا نُشر بالعربية والإنجليزية تحت عنوان “جت سيف فروم كورونا فيروس” أو “كونوا آمنين من فيروس كورونا”. وتحدثت منار عن تجربة التأليف. وتحدث إيثار هشام، والد الطفلة، عن المراحل التي مرت بها ابنته منار حتى اكتملت فكرة كتابها.

وأكد إيثار أن كل ما ورد في الكتاب من أفكار ابنته باستثناء المعلومات الطبية التي ساهم فيها أطباء من العائلة لكي تكون معلومات دقيقة.

ونشرت منار الكتاب في العراق، غير أن أول 85 نسخة منه طُبعت ووزعت على أصدقاء وأقارب في الولايات المتحدة حيث كانت تعيش أُسرة الطفلة حتى عام 2019.

ودعمت دار نشر عراقية الكاتبة الطفلة وساعدت أُسرتها في نشر أكثر من 500 نسخة من الكتاب مجانا، نصفها بالإنجليزية ونصفها الآخر بالعربية.

وستوزع هذه الكمية على المكتبات في مدينة البصرة، المكتبات التابعة لوزارة الثقافة وتلك الموجودة بالمدارس التي تدرس فيها منار.

قد يعجبك ايضا