عراقيات يمارسن المصارعة لتطوير رياضة المرأة بالمجتمع المحافظ

بهدف تغيير الصورة النمطية للمرأة العراقية في المجتمع المحافظ وتطوير الرياضة الأنثوية في العراق، شكل المدرب عبد الكريم غضبان فريقاً لممارسة رياضة المصارعة بفئة السيدات، ورغم معاناته في بداية الأمر بسبب العادات والتقاليد السائدة في المجتمع العراقي، لكنه نجح في تذليل بعض العقبات وأهمها اقناع العائلات بالسماح لبناتهم بالانضمام للفريق، ومن أجل تقليل مخاوفهم، طمأنهم غضبان بخصوص المواصلات وتعهد بتدريبهن شفهيا فقط على أن يعرض كل حركة جديدة مع لاعب ذكر.
ورغم كل التعهدات التي قطعها المدرب لأهالي اللاعبات، تعرضت بعضهن للانتقادات بسبب انضمامهن للفريق.
يذكر أن الفريق تم تشكيله عام 2018 وشارك حتى الآن في مسابقتين محليتين كما شارك في بطولة عربية أقيمت بالسليمانية العراقية عام 2019 تقلد فيها الفريق الميدالية الذهبية.

قد يعجبك ايضا