عبير موسي: لن نزكّي أي مسار حكومي يكون الإخوان طرفاً فيه

قالتْ رئيسةُ الحزب الدستوريّ الحرّ في تونس، عبير موسي، إنّ حزبَها غير معنيّ باتّخاذ أيّ موقع في الحكومة المقبلة، وذلك إثرَ تلقّيها دعوةً لحضورِ المشاوراتِ مع الأحزاب، والكُتل البرلمانيّة .

وأضافت عبير موسي، أنّ حزبها لنْ يشارك في أيّ مشاوراتٍ تضمُّ ممثلي ‘تنظيم الإخوان” في إشارةٍ إلى حركةِ النهضة، موضّحةً بأنّها لن تُزكي أيّ مسارٍ حكوميّ يكون فيه الإخوان طرفا، على حدّ قولها.

وأشارت عبير موسي، إلى أنّ حزبها سيتفاعل إيجابياً، في حال تشكيل حكومة تضمُّ مختلف القوى المدنيّة، وتستبعدُ الإخوان وأذرعهم، أو عند تكوين حكومة كفاءات مستقلة فعلياً وكلياً عن الأحزاب.

وذكرت السياسية التونسية، أنّهم في انتظار توضّحِ ملامحِ الحكومة الجديدة، داعيةً رئيسَ الحكومةِ المكلف هشام المشيشي إلى اتّخاذ القرار الصائب الكفيل بفتح أبوابِ تصحيح ما أسمتها المسارات الهدّامة.

قد يعجبك ايضا