عبر تقنية ميتافيرس…. شركة “ميتا” تطلق متجرها الافتراضي لبيع الملابس الرقمية

أعلنت شركة ميتا، عن إطلاقها متجراً لبيع الملابس الرقمية لصور المستخدمين الرمزية، عبر تقنية “ميتافيرس”.

وجاء إعلان الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، مارك زوكربيرغ، عن إطلاق المتجر الافتراضي الجديد عبر فيسبوك وإنستغرام وواتساب، خلال بث مباشر عبر منصة إنستغرام، مع إيفا تشين، نائبة رئيس المنصة لشركات الموضة.

ويسمح المتجر للمستخدمين بشراء ملابس رقمية لصورهم الرمزية على منصات ميتا المختلفة، وتخطط الشركة لجعل المتجر سوقاً مفتوحاً لدور الأزياء الفاخرة عالمياً، حيث يمكن للمطورين إنشاء وبيع الملابس الرقمية، وهو ما يَعد زوكربيرغ بأن يكون محركاً كبيراً للاقتصاد الإبداعي.

ويرى زوكربيرغ أن خيارات ملابس الموضة الجديدة، هي وسيلة تمكن المستخدمين من التعبير عن أنفسهم من خلال صورهم الرمزية.

ومن غير المعروف عدد الأشخاص الذين قد يقبلون على شراء الملابس لتزيين صورهم الرمزية بملابس المصممين، ولم تكشف ميتا أي معلومات تخص أسعار تلك الملابس الرقمية المزمع إطلاقها على منصاتها المختلفة، لكن جدير بالذكر أن خيارات الملابس المجانية لصور ميتا الرمزية ستظل متاحة.

وميتافيرس، هي مصطلح لوصف العالم الرقمي، الذي يمكن أن يتفاعل معه الكثير من المستخدمين في بيئة ثلاثية الأبعاد، حيث سيتيح للشخص صورة رمزية خاصة به، وسيتم تسجيل عناوينها على المنصات الرقمية، ويُفترض أن تتيح الشاشات والصور المجسمة وخوذ الواقع الافتراضي ونظارات الواقع المعزز تدريجياً تحركات من الحيز الافتراضي إلى المكان الفعلي، أشبه بالنقل مِن بُعد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort