عائلة طبيب أمريكي تطالب بمحاسبة المسؤولين عن مقتله بمعتقلات الحكومة السورية

طالبت عائلة الطبيب الأمريكي “مجد كم ألماز” بمحاسبة الحكومة السورية، بعد فقدانه لحياته في أحد معتقلاتها.
وفي وقتٍ سابق، قال المتحدث باسم وزارةِ الخارجية الأمريكية “ماثيو ميلر” إنهم شاركوا على نطاقٍ واسعٍ في محاولة إعادة “مجد كم ألماز” إلى وطنه، مضيفاً بأنهم مُلتزمون بالسعي إلى مساءلة ومحاسبة المسؤولين عن مقتله.

يذكر أن الطبيب “مجد كم ألماز” أمريكيٌّ من أصلٍ سوري، اختفى مَطلع عام ألفين وسبعة عشر، بعد توجّهه لزيارة أحد أقاربه في سوريا، لتظهرَ بعدها تقاريرُ استخباراتيةٌ عن اعتقاله من قبل الحكومة السورية، قبل أن يتم الإعلان عن وفاته.

قد يعجبك ايضا