طهران: محادثات فيينا “مستمرة” عبر الرسائل الخطيّة

بعد أن أعلن الفريق الإيراني المفاوض في محادثات فيينا توقف المحادثات مع الدول الكبرى في منتصف نيسان/أبريل الماضي، أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، إن المحادثات الرامية لإحياء الاتفاق النووي مع الولايات المتحدة مستمرة من خلال تبادل الرسائل الخطية.

عبد اللهيان أضاف أن هدف طهران من هذه المحادثات الحصول على اتفاق قوي ودائم، مشيراً إلى أن بلاده طالبت الجانب الأمريكي بأن تتسم نظرته بالواقعية، وأن الغاء الحظر في مختلف المجالات والحصول على ضمانات اقتصادية من أهم البنود التي وردت في جدول أعمال المحادثات التي تتم بوساطة ممثل الاتحاد الأوروبي.

الوزير الإيراني أعرب عن اعتقاده بأن الجانب الأمريكي تفهم الخطوط الحمراء لطهران، التي قال إنها ستواصل مفاوضاتها وبمجرد أن تتوصل لاتفاق، فإن ممثلها سينفذ التغييرات النهائية في الاتفاق.

بدوره أوضح الناطق باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، أن الاتفاق على رفع الحظر عن إيران “جاهز”، لكن واشنطن أوقفت المحادثات عند مواضيع محددة، ولكنها مهمة جداً.

زاده أكد أن واشنطن لم تستطع اتخاذ القرار السياسي بخصوص الاتفاق، معرباً عن آسفه على ما أسماه بتمسك إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن بالنهج الذي سلكه سلفه دونالد ترامب.

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال”، قد قالت نقلاً عن مصادر مطلعة، إن مسؤولين أوروبيين يسعون لكسر جمود محادثات فيينا، وثني طهران عن مطلب رفع تصنيف “الحرس الثوري” من قائمة التنظيمات الإرهابية الأمريكية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort