“طلال سلو” توجه مغاوير الثورة إلى الشدادي عارٍ عن الصحة

نفى الناطق الرسمي باسم قوات سوريا الديمقراطية العميد “طلال علي سلو”, وجود ما يسمى “مغاوير الثورة “ في منطقة الشدادي, مشدداً على ضرورة الحصول على موافقة قوات الديمقراطي لكل من يريد العمل في مناطق سيطرة قواته.

وجاء ذلك في توضيح نشره سلو على صفحته الزرقاء، قال فيه، “بخصوص مايسمى مغاوير الثورة وتوجههم إلى منطقة الشدادي وتنسيقهم مع التحالف الدولي وأنهم سيتوجهون من هناك بحملة لتحرير مدينة دير الزور دون التنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية. إن هذا الخبر والمعلومات عارية عن الصحة نهائيآ جملة وتفصيلآ، وللتوضيح والتأكيد كل من يريد أن يأتي أو يعمل عبر مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية يجب أن ينسّق معنا وأن يحصل على موافقة القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية حصريًا للسماح له”.

وكان “المرصد السوري لحقوق الإنسان” قد نشر في وقتٍ سابق خبراً مفاده بأن لقاءات واجتماعات تجري بين قوات التحالف الدولي وفصيل “مغاوير الثورة”، بصدد إنشاء ما يسمى بـ”الجيش التحرير الوطني” في الريف الجنوبي لمدينة الحسكة.

وادعت بعض المنصات الإعلامية بأن “اجتماعات متتالية عقدت خلال الأيام الأخيرة بين الهيئة السياسية لفصيل مغاوير الثورة “جيش سوريا الجديد سابقا” بقيادة رياض حجاب – رئيس الوزراء السابق في حكومة النظام- والقوات الأمريكية، تمحورت حول تشكيل قوة عسكرية يرجّح أن تكون تحت مسمى “جيش التحرير الوطني”، وتكون مجموعة من “مغاوير الثورة”، النواة الأساسية لتشكيله”.

وأشارت الوكالات بأن ما يسمى بـ “الجيش الوطني” سينطلق من مدينة الشدادي التي تديرها الإدارة الذاتية الديمقراطية في شمال سوريا، باتجاه محافظة دير الزور التي يسيطر تنظيم “داعش” الإرهابي على معظمها، وذلك لطرد التنظيم من المحافظة، قبل وصول النظام الذي يسعى بدوره لإعادة فرض سلطته على المحافظة.

من جهةٍ أخرى، لفت الناطق باسم “مغاوير الثورة” عدم احتمالية أي عمل عسكري بالتنسيق مع قوات سورية الديموقراطية رغم انطلاقه من منطقة خاضعة لسيطرة الديمقراطي، وذلك في تسجيلٍ صوتي لـ”أبو مارية العزامي” نشر على مواقع التواصل الإجتماعي المقرّبة من الفصيل.

وأضاف العزامي بإن “الهيئة السياسية في مغاوير الثورة تتفاوض مع أمريكا من أجل تشكيل “جيش وطني”، مؤكدًا أنه “سيضم قوىً وطنية نواتها مغاوير الثورة”، فيما لم يصدر أي تصريح بهذا الخصوص عن “التحالف الدولي”.

 

خضر دهام

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort