طرق يابانية جديدة لقهر كورونا.. جنازات رقمية وزواج افتراضي

أجبرت جائحة كورونا المؤسسات في جميع أنحاء العالم على تغيير الطريقة التي تقدم بها خدماتها، من هنا لجأت اليابان لهذه الحيل المبتكرة.

وابتكرت اليابان أساليب جديدة لجذب الأموال وسط الجائحة، وذلك عبر تقديم مراسم تأبين الموتى على الإنترنت وتطبيقات تأمل روحي على الهواتف الذكية وحفل زفاف إلكتروني من خلال شاشة في معبد بوذي، بحسب بلومبرج.

وتحاول المعابد البوذية في اليابان استخدام بعض تلك الطرق الجديدة من أجل البقاء على قيد الحياة.

وتعد هذه المعابد جزءاً من المشهد الياباني العام، حيث يصل عددها إلى حوالي 77 ألفاً، أي أكثر من عدد متاجر البقالة واسعة الانتشار في البلاد.

وتسبب انتشار فيروس كورونا في مزيد من المعاناة للمعابد البوذية، التي تعاني أصلاً على مدى السنوات الأخيرة بسبب انخفاض عدد سكان اليابان، وتراجع الاهتمام بالدين بين جيل الشباب.

قد يعجبك ايضا