طالبان: الاتفاق مع أمريكا لن يوقف الهجمات على الحكومة

وسط استمرار المفاوضات بين الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية، لوقف الحرب في البلاد وانسحاب القوات الأمريكية، قالت طالبان إن أي اتفاق مع واشنطن لا يعني وقف القتال مع قوات الحكومة الأفغانية.

وفي الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة، إقناع الحركة بالدخول في محادثات مع الحكومة ووقف إطلاق النار، تصر الحركة على رفض ذلك، حيث أكد مسؤول كبير في طالبان طلب عدم ذكر اسمه، أن القتال سيستمر ضد الحكومة حتى انتزاع السلطة منها بالقوة.

مسؤول أخر في الحركة، قال إنه من المتوقع خلال الأسبوع الجاري، أن يتم توقيع اتفاق تتوقف بموجبه القوات الأمريكية عن مهاجمة الحركة كما يوقف المسلحون قتال القوات الأمريكية، كما تلتزم الأخيرة بوقف دعمها للحكومة الأفغانية.

وفي حين أن المسؤولين الأمريكيين المشاركين في المفاوضات، لم يعلقوا على الموضوع، إلى أن مصدراً مطلعاً على تلك المفاوضات، قال إن الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان سيوقف الضربات الجوية الأمريكية على طالبان كما ستوقف طالبان الهجمات الداخلية على الجنود الأمريكيين وغيرهم من الأجانب.

وأكد المصدر أن إنهاء القتال بين طالبان والحكومة الأفغانية، يتطلب التفاوض بشكل منفصل عن قضية وقف القتال بين الحركة والقوات الأمريكية.

من جانبه قال سهيل شاهين المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان في العاصمة القطرية الدوحة، إنه تمت تسوية معظم القضايا خلال الجولة التاسعة من مفاوضات الدوحة، إلا أنه لم يتم التوصل لاتفاق رسمي حتى الآن وفق تعبيره.

ومن المتوقع التوصل خلال أيام وبنهاية هذه الجولة من المفاوضات إلى اتفاق بين حركة طالبان والولايات المتحدة، لوقف القتال بين الطرفين في أفغانستان، وانسحاب القوات الأمريكية من هناك، على أن تتعهد الحركة بألا تتحول أفغانستان قاعدة لشن هجمات ضد الولايات المتحدة وحلفائها.

قد يعجبك ايضا