ضغوط فرنسية جديدة على معرقلي العملية السياسية في لبنان

وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان

أعلنَ وزيرُ الخارجيّة الفرنسي، جان إيف لو دريان، الخميس، بدءَ بلادِهِ اتخاذ إجراءات تقيّد دخولَ أشخاصٍ يعرقلون العمليةَ السياسيّةَ في لبنانَ إلى الأراضي الفرنسية.

وأوضحَ لودريان في بيانٍ أن باريسَ تتخذُ إجراءات مُماثلة بحقِّ المتورطين في الفساد في لبنان، مهدداً بإجراءات إضافية بالتنسيق مع الشركاء الدوليين ضدَّ كلِّ من يعيق الخروج من الأزمة اللبنانية.

وشدد لودريان أن “التدهورَ الخطيرَ للوضع الاقتصادي والاجتماعي والإنساني في لبنانَ، يعود لعدم قدرة القادة السياسيين على تشكيل حكومة كفؤة قادرة على إصلاح البلاد”.

يشار إلى أن الوزير الفرنسي حذّر بداية نيسان الجاري من أن بلاده ستتخذ إجراءات بحق من يعرقلون حلّ الأزمة في لبنان.

قد يعجبك ايضا