صندوق النقد يحصل تعهدات كافية لإعفاء شامل للسودان من الديون

جهود دوليّة مثمرة لإعفاء السودان من الديون المترتبة عليه، حيث أعلنَ صندوقُ النقد الدولي، أنّه حصلَ على تعهدات تمويل كافية للسماح له بتقديم إعفاء شامل من الديون للسودان.

الصندوقُ الدولي ذكر في بيان، أنّ مئة وواحداً من الدول الأعضاء تعهدت بتقديم أكثر من مليار وأربعمئة وخمسة عشر مليون دولار أميركي في صورة تمويل من شأنه تمكين تسوية متأخرات السودان المستحقة للصندوق والسماح بتوفير تمويل جديد للصندوق له.

البيان أوضح أنّ التمويل من شأنه تسهيلُ تقديم مساعدة للسودان من خلال المبادرة المعنية بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون، مشيراً أنّ هذا سيساعد في إطلاق كميات كبيرة من المساعدات التنموية وخلق الظروف لنمو أعلى وأكثر شمولاً في السودان.

المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيف، قالت إنّ هذه الخطوةَ تمثل فرصةً تاريخية للسودان للتحرك نحو تخفيف شامل لديون صندوق النقد الدولي والمجتمع الدولي، مضيفةً أنّ الصندوقَ سيواصل دعم السودان في تعافيه من فترة عدم الاستقرار والصعوبات الاقتصادية الطويلة.

المديرة أشارت إلى أنّ هذا الإنجازَ يمثّل اعترافاً واضحاً من الأعضاء بالجهود الاستثنائية التي يبذلها السودان حكومةً وشعباً لدفع الإصلاحات الاقتصادية والمالية رغم بيئة تكتنفُها التحدياتُ، على حدّ قولها.

المديرةُ العامة لصندوق النقد الدولي، أشارت إلى أن السودانَ يقترب خطوةً من الوصول إلى نقطة القرار الخاصّة بالمبادرة المعنيّة بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون، وهي نقطةٌ مفصليّة ستقلّل بشكل كبير من إجماليِّ ديونه، وستسمح له بالوصول إلى أموالٍ واستثماراتٍ جديدة ضرورية لتعزيز النمو.

قد يعجبك ايضا