صدام قوي بين باير ليفركوزن وبوروسيا دورتموند بالدوري الألماني

بعد أن عاد من فيسير شتاديون ميدان فيردر بريمن بخسارة مريرة ودع من خلالها مسابقة كأس ألمانيا من دور الستة عشر يرحل بوروسيا دورتموند إلى مدينة ليفركوزن لمواجهة فريقها العنيد على ميدان باي أرينا في رحلة محفوفة بالمخاطر لحساب الجولة الحادية والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

وستحاول كتيبة المدرب السويسري لوسيان فافر تعويض خروجها من مسابقة الكأس بنصرٍ جديد في الدوري تكمل سلسلة النتائج الإيجابية، فقد حقق الفريق ثلاثة انتصارات في مبارياته الثلاث الأخيرة في البوندسليغا.

مسجل خمسة عشر هدفاً جاءت نتيجة القوة الهجومية الضارية لأسود الفيستيفال التي يتقدمها المهاجم النرويجي الواعد إيرلينغ هالاند الذي يمتلك سجلاً تهدفياً عاليا، بسبعة أهداف، وسيحاول زملاء المغربي أشرف حكيمي خطف النقاط الثلاث على الرغم من الغيابات التي يعاني منها الفريق، وأهمها غياب اللاعب الألماني ماركو رويس للإصابة، كما يطمح دورتموند لتحقيق انتصار يرفع به رصيده لإثنتين وأربعين نقطة، على أمل تعثر المتصدر الحالي بايرن ميونخ في مواجهته المرتقبة غدا مع لايبزيغ.

على الجهة الأخرى، يدخل أصحاب الضيافة اللقاء بعد بلوغهم ربع نهائي كأس ألمانيا بفوزهم على شتوتغارت بهدفين لهدف، ويسعى المدرب الهولندي بيتر بوس للاستفادة من المعنويات العالية التي يمر بها أسود ليفركوزن لتعويض الخسارة القاسية التي تعرض لها الفريق في الجولة الماضية أمام هوفنهايم، بتحقيق فوز هو الحادي عشر له هذا الموسم، ومن المحتمل أن يشارك الوافدان الجديدان الأرجنتيني إسيكييل بالاسيوس والبوركيني إدموند تاب سوبا في تشكيلة اللقاء الذي سيدخله الفريق رافعا شعار الفوز للتقدم على سلم الترتيب حيث يمتلك الفريق في جعبته أربعٍ وثلاثين نقطة.

ويمني لاعبو ليفركوزن النفس برد الدين لدورتموند الذي فاز ذهاباً في معقله برباعية بيضاء.

قد يعجبك ايضا